أعلان الهيدر



السبت، 23 مايو، 2015

الرئيسية برنامج audacity 2015 لمونتاج الصوت واضافه المؤثرات اخر اصدار

برنامج audacity 2015 لمونتاج الصوت واضافه المؤثرات اخر اصدار






برنامج audacity 2015


فكره سريعه عن برنامج audacity 2015

تحميل برنامج audacity 2015 يعد هذا البرنامج من افضل واقوى البرامج التى تعمل فى هذا المجال ومن البرامج التى اثبتت جدارتها بشكل كبير جدا فى وقت قصير جدا مما يوكد ويرفع من كفائه البرنامج وتنزيل برنامج audacity 2015 يتيح لك تسجيل والتعديل على الاصوات و البرنامج يدعم جميع انواع الصيغ للملفات الصوتيه وهو برنامج يتيح لك تسجيل الصوت بجوده عاليه جدا وبرنامج audacity 2015 يمتاز بانه ذات واجهه بسيطه ومميزه البرنامج يقوم باسترجاع بياناتك الخاصه عند حدوث اى خطا فى البرنامج والبرنامج يعتبر محرر صوت رائع جدا وممتاز فى اضافه المؤثرات الصوتيه والبرنامج به امكانيات وادوات تساعدك تحليل الاصوات وتسجيل الاصوات بكل سهوله وجوده عاليه من الميكروفون وبرنامج audacity 2015 يتيح لك امكانيه التعديل على الملف الصوتى الذى قمت بتسجيله بالشكل الذى تريده وهو من افضل البرامج التى تساعدك على عمل المونتاج لانه يساعدك على قص لجزءمعين لا ترغب به ولا تريده فى المقطع او نسخ جزءاخر تريده ويمكنك ايضا عن طريق هذا البرنامج فصل الصوت عن الموسيقى حيث يقوم هذا البرنامج باستيراد وتصدير الملفات الصوتيه وفصل الصوت عن الموسيقى وهو برنامج لاغنى عنه نهائيا من على اى جهاز كمبيوتر

خصائص برنامج audacity 2015


  • تحرير الصوت بكل سهوله عن طريق الادوات المتاحه داخل البرنامج
  • عمل خلط ودمج لمجموعه من الاصوات فى ان واحد
  • التعامل مع جميع الصيغ بكل بساطه
  • عمل قص وقطع لاى مقطع غير ترغب فيه من المقاطع الصوتيه
  • دعم البرنامج للغه العربيه
  • ازاله الضوضاء والشوائب من الملفات الصوتيه
  • دعم تاثير ال vct على الملفات الصوتيه
  • تسجيل جميع الصيغ للصوت
  • التحكم فى سرعه وتحديد مسار الصوت فى المقاطع الصوتيه
  • عمل مونتاج للصوت باحسن جوده ممكنه

صور البرنامج

برنامج audacity 2015 لمونتاج الصوت واضافه المؤثرات اخر اصدار



برنامج audacity 2015 لمونتاج الصوت واضافه المؤثرات اخر اصدار
برنامج audacity 2015 لمونتاج الصوت واضافه المؤثرات اخر اصدار

فيديو توضيحى للبرنامج



اضغط هنا للتحميل

حجم البرنامج/ 21.2 ميجا

نظام التشغيل /ويندوز







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.